الرئيسية / مواضيع أخرى / بطاقة آبل ، نيوز+ ، TV+ ، آبل أركاد ، هل ستنجح آبل في مجال الخدمات ؟

بطاقة آبل ، نيوز+ ، TV+ ، آبل أركاد ، هل ستنجح آبل في مجال الخدمات ؟

أعلنت شركة آبل خلال آخر مؤتمراتها عن إطلاقها للعديد من الخدمات الجديدة المدفوعة و هلى رأسها نجد : بطاقة آبل ،  نيوز+ ، تيفي+ ، آبل أركاد ، بالإضافة لبعض الخدمات الأخرى . 

كان دخول الشركة مجال الخدمات أمرا متوقعا للكثير من الناس و ذلك بسبب إشتداد المنافسة في مجال الهواتف الذكية و تناقص حصة الشركة من السوق في الأعوام الماضية ، بالإضافة للعالامة التجارية الرائعة التي تملكها آبل و التي تسمح لها بتسويق أي منتج تقريبا .

لكن ما لم يكن متوقعا هو الكم الكبير من الخدمات الذي تم إطلاقه خصوصا بالنسبة للمنافسة الكبيرة الموجودة في السوق .

بطاقة آبل : 

كان دخول آبل في هذا المجال غير متوقعا لكن منطقيا بعض الشيء خصوصا بالنظر لإهتمام الشركة الكبير بخدمة الدفع الخاصة بها .

هذه البطاقة الجديدة التي طورتها آبل بالتعاون مع بعض الشركات البنكية الكبرى في العالم ، ستتيح لمستخدميها الكثير من الخصائص الجديدة التي تتعلق أساسا بتتبع الأموال ، بالإضافة لخصائص الأمان و الخصوصية المشهورة .

لم يتم إعطاء الكثير من المعلومات عن هذا المنتج الجديد ، لكنه ككل المنتجات من هذا النوع ، سيحقق أرباحه عن طريق تقديم الديون ، الأمر الذي سيكون مغري للغاية لمن لم يكن في الماضي باستطاعته تحمل تكلفة جهاز الماك أو الآيفون الأخير . 

آبل أركاد : 

خدمة ألعاب جديدة باشتراك شهري ، تضم حوالي 100 لعبة دون إعلانات ، يمكن لعبها على عدة أجهزة ، مع أو دون إتصال بالإنترنت ، تتيح للأولياء عدة خصائص للتحكم في استخدام أبناءهم .

لم تعلن آبل عن سعر الخدمة أو الألعاب المتوفرة أو أي من التفاصيل التي تهم حقا ، حيث أن نجاح هذه الخدمة من عدمه مرهون أساسا بالسعر و بالألعاب المتوفرة . 

آبل أركاد لم تأت بالشيء الجديد المبدع ، خصوصا بعد المؤتمر الأخير من جوجل الذي أذهلت به الناس بمشروعها الجديد : ستاديا .

آبل TV+ :

خدمة آبل الخاصة بالستريمينغ ، المشابهة لخدمات نيتفليكس ، هولو و آمازون برايم .

الخدمة ستضم عروض عديدة من أفلام و مسلسلات إلى برامج وثائقية ، حيث أعلنت آبل شراكتها مع العديد من النجوم مثل أوبرا وينيفري . 

من الجانب السلبي ، خدمة TV+ لن تعرف الخيارات العديدة التي نجدها على نيتفليكس مثلا ، فهي خدمة محدودة نوعا ما . 

مجال الستريمينغ مجال تنافسي للغاية و سيتطلب من آبل تقديم عرض مميز للمستخدم من أجل إستقطابه، و بما أن الشركة لم تكشف عروضها بعد ، توجب علينا الإنتظار قبل الحكم . 

 نيوز+ : 

خدمة تسمح للمستخدمين بتصفح ما يقارب 300 مجلة و صحيفة مقابل إشتراك شهري مقدر ب 10 دولار .

الخدمة محل شك كبير من طرف المستخدمين حاليا و ذلك بسبب تنوع الخيارات الأخرى و غياب بعض الأسماء الكبيرة عن هذه الخدمة .

في الأخير يمكن القول أن نجاح هذه الخدمات كلها أمر شبه مستحيل ، حيث يعرف هذا المجال عروض متميزة للغاية من طرف بعض الشركات الأخرى .

 يمكن القول أيضا أن هذا المؤتمر لم يلق لتطلعات المستخدمين ، مقارنة بمؤتمرات آبل التاريخية الأخرى ، كمؤتمر الآيفون و مؤتمر الآيباد .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *