الرئيسية / مواضيع أخرى / جوجل ستاديا Stadia ، مستقبل الألعاب ؟

جوجل ستاديا Stadia ، مستقبل الألعاب ؟

أعلنت شركة جوجل خلال مؤتمر GDC 2019 عن أحدث أفكارها و ابتكاراتها في مجال الألعاب : جوجل ستاديا STADIA .

هذه الفكرة و الإبتكار الجديد ستغير عالم الألعاب للأبد إن تم تطبيقها بنفس الكيفية التي تم الإعلان عنها بها ، لكن كيف تم الإعلان عنها ؟ 

تخيل أن بإمكانك لعب أي لعبة بأي جودة و ذلك بواسطة شاشة و إتصال بالأنترنت فقط ! نعم ذلك ما أعلنت عنه شركة جوجل مع مشروع Stadia .

سيعني ذلك إن تحقق بصورة مثالية نمو كبير للغاية في مجال الألعاب و ذلك بسبب عدم الحاجة للهاردوير القوي مرتفع الثمن ، الذي يعد ضرورة اليوم لكل من يريد الدخول في عالم الجايمينغ .

تسمية ستاديا جاءت من كلمة Stadium التي تعني ملعب و هي تمثل رؤية جوجل عن مشروعها الجديد : منصة كبيرة أين يمكن للجميع اللعب و مشاهدة الألعاب في آن واحد .

عن طريقة اللعب ، عرضت جوجل فيديو على يوتيوب لأحد فيديوهات الجايمينغ ، أين ظهر للاعب زر إلعب الآن ، بعد الضغط عليه دخل المشاهد في اللعبة مباشرة بدقة عالية للغاية . 

يمكن للاعب إستعمال أي جهاز متصل بالإنترنت سواء كان هاتف ، تابلت أو لابتوب ، بل أكثر من ذلك يمكن للاعب الإنتقال بسرعة من جهاز للآخر . عرضت جوجل جهاز تحكم خاص بمشروع ستاديا لكنها قالت أنه لن يكون ضروريا لتشغيل الألعاب و يصلح أي جهاز آخر لذلك .

قد يتساءل البعض عن إمكانية هذا كله ! لم تعط جوجل الكثير من التفاصيل لكن على الأرجح أن سيرفورات جوجل الكثيرة ستغطي الهاردوير اللازم لتشغيل الألعاب ، التي ستشتغل كأنها فيديوهات عادية .

 

جوجل مجهزة بالفعل لكل هذا ، حيث أن نسبة كبيرة من فيدويهات الجامينغ يتم عرضها على منصة يوتيوب التي تملكها جوجل . المشكل الوحيد المتبقي هو سرعة الإنترنت ، حيث يحتاج مشروه ستاديا لسرعات إنترنت عالية تتجاوز 25 أو 30 ميغابايت في الثانية . الكثير من الدول تجاوزت بالفعل هذه السرعات .

الأمر كله يبدو صعب التصديق لكن جوجل أعلنت عن إطلاق المشروع قبل نهاية 2019 مما يعني أنه جاهز بالفعل أو قريب من ذلك .

نجاح ستاديا يبقى مرهونا بمدى فعالية التنفيذ ، و يبقى الوقت هو الحاجز الوحيد بيننا و بين التحقق من الموضوع .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *