الرئيسية / أخبار / ساعة آبل الذكية تنقذ حياة مراهقة أمريكية

ساعة آبل الذكية تنقذ حياة مراهقة أمريكية

في قصة ملهمة حدثت يوم الأحد في فلوريدا – الولايات المتحدة الأمريكية ، كانت المراهقة الأمريكية ديانا ريكتوالد Deanna Recktenwald ذات ال 18 عاما ، جالسة في الكنيسة مع أمها الممرضة ، أين بدأت ساعتها الذكية من آبل فجأة في الذبذبة ، عند تفقدها وجدت المراهقة تحذيرا من الساعة يقول أن نبضات قلبها وصلت ل160 نبضا في الدقيقة و أن عليها البحث عن مساعدة طبية حالا .

أمها شكت في فعالية الجهاز في البداية فقامت بقياس النبض بنفسها لتجد نفس النتيجة ، الساعة استمرت في التنبيه في الساعات التالية و وصلت النسبة ل 190 نبض في الدقيقة في إحدى المرات . عند نقلها لعيادة وجد كذلك أن ضغط دمها مرتفع فتم تحويلها لغرفة الإستعجالات .

عند الوصول لغرفة الإستعجالات و بعد ظهور نتائج التحاليل ، اكتشف الأطباء أن كليتي الشابة الصغيرة يعملان بمردود 20% للواحدة و تم تشخيصها بالفشل الكلوي المزمن ( المرض يسبب مضاعفات خطيرة قد تؤدي للوفاة ، يصيب عادة الكبار في السن حيث تتناقص قدرة الكلى على التصفية تدريجيا ، لا يوجد علاج : المرضى يحولون لجناح تصفية الدم ، أو يقومون بزراعة كلى في المراحل النهائية ) .

القصة تم الكشف عنها عن طريق رسالة طويلة أرسلتها أم الفتاة لشركة آبل لتعبر عن إمتنانها الشديد لهم نذكر منها الجزء التالي ” أنا ممتنة للأبد لآبل على تطوير هذا الجهاز الرائع المنقذ للحياة ” .

رد المدير التنفيذي جاء عن طريق إيميل أرسله لوالدة الفتاة ، و بتغريدة على موقع تويتر ، أين قال أنه سعيد أن الفتاة بخير و أن هذا الأمر محفز لهم للإستمرار في تطوير الأجهزة و الدفع للأمام كل يوم .

هذه الحادثة قد تشجع المزيد من الناس على إستعمال ساعات آبل الذكية أكثر ، خاصة و أنها ساعدت من قبل على تشخيص الأمراض عند العديد من الناس و كذلك مع تطورها الكبير و بعض الدراسات التي تزيد من مصداقيتها .

المصدر : وكالة أنباء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *